السبت 3 ديسمبر 2022
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين
alshoura ads

أعضاء الشيوخ يؤكدون أهمية مبادرة حياة كريمة في دعم الفلاح المصري

مجلس الشيوخ - صورة أرشيفية  موقع بصراحة الإخباري
مجلس الشيوخ - صورة أرشيفية

أكد عدد من أعضاء مجلس الشيوخ، أهمية مشروع قانون بتعديل بعض أحكام القانون رقم 106 لسنة 1973، فى شأن بعض الأحكام الخاصة بالقطن، فى المساعدة على النهوض بالقطن وعودته إلى عصره الذهبى، كما أكدوا على أهمية دعم الفلاح المصرى، وأهمية مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى «حياة كريمة» فى دعم الفلاح.  

اقرأ أيضا: «الشيوخ» يوافق على تعديل قانوني ختان الإناث والقطن    

وقال أبو النجا المحرزى، عضو مجلس الشيوخ: «رئيس الجمهورية يهتم ويكرم الفلاح المصرى، ووزارة الزاعة تهين الفلاح، ولابد أن تهتم برعاية ودعم الفلاح».

وأضاف المحرزي، خلال الجلسة العامة لمجلس الشيوخ، اليوم، برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، رئيس المجلس، لمناقشة اللجنة المشتركة من لجنة الصناعة والتجارة والمشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، ومكتبى لجنتى الزراعة والرى والشئون الدستورية والتشريعية، بشأن مشروع قانون بتعديل بعض أحكام القانون رقم 106 لسنة 1973 فى شأن بعض الأحكام الخاصة بالقطن، «أنا سعيد بهذا القانون لأن الاهتمام بالفلاح المصرى مهم جدا، ونتمنى دعم الفلاح المصرى، ونتمنى أن تكون للقرية المصرية أهميتها مثلما هى فى مبادرة حياة كريمة».

 

اقرأ أيضا:  بعد توجيه الرئيس السيسي.. أول تعليق من «النواب» على قانون «الزواج المبكر»  

من جانبه قال النائب عمر زايد، إن القطن هو الذهب الأبيض، ونؤيد أى قانون يكون فى صالح النهوض بزراعة القطن والصناعات التى يستخدم فيها.

وقال النائب أشرف الرشيدى: «القطن المصرى هو الذهب الأبيض، ويعد العمود الفقرى فى حياة الفلاح المصرى، ونستخدمه فى مناحى عديدة، وهناك ضرورة لعودة القطن المصرى إلى عصره الذهبى، ونظرا لعزوف المزارع عن زراعة القطن، فلابد من الإعلان عن سعر القطن قبل زراعته، والتوسع فى زراعة القطن، وتدوين بيانات المزارع فى سجلات، وأوافق على مشروع القانون».

بدوره، قال النائب أحمد شرانى: «أوافق على مشروع القانون، ونؤكد على أهمية دعم الفلاح المصرى، وتفعيل مبادرة رئيس الجمهورية بالنسبة للفلاح فى المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، ومشروع البتلو، فالفلاح الوحيد على مدى العصور الذى لم يقف فى وقفات احتجاجية ولم يطلب مطالب فئوية ويساند بلده، ولابد من مساعدته وتوفير أدوات إنتاجه والأسمدة بأسعار متناسبة».

Go to top of page