الثلاثاء 24 مايو 2022
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين
البريد المصري alshoura ads
البريد بانر alshoura ads

مسبار الأمل.. الإمارات أول دولة عربية تنجح فى الوصول للكوكب الأحمر

موقع بصراحة الإخباري

 



مسبار الأمل على كوكب المريخ

 

نجاح مسبار الأمل فى الوصول إلى الكوكب الأحمر – المريخ - لتصبح خامس دولة تصل للمريخ وأول دولة عربية.

 

مسبار الأمل يصل غلاف كوكب المريخ

 

وصل المسبار اليوم تزامنا مع مرور 50 عامًا على قيام اتحاد دولة الإمارات، وتم بث مباشرعلى قنوات التيلفزيون ومواقع الانترنت ومنصات التواصل الاجتماعى لدخول المسبار إلى غلاف كوكب المريخ.

 

فيديو وصول مسبار الأمل الإماراتي لسطح كوكب المريخ

 

 

ويعتبر المسبار اول وصول عربي للمريخ بعد أن قام الشيخ خليفة بن زايد شهيان رئيس دولة الإمارات مع الشيخ محمد بن راشد حاكم دبى عن الإعلان عن المشروع في يوليو 2014.

 

7 أشهر ليصل المسبار إلى سطح الكوكب الأحمر

 

استغرق وصول المسبار إلى غلاف كوكب المريخ حوالى 7 أشهر، حيث تم إطلاق المسبار في 20 يوليو 2020 من قاعدة تناغشيما في دولة اليابان على متن الصاروخ اتش 2 إيه بعد أن تم تصنيع 66 قطعة محليا في الغمارات و ارساله إلى اليابان.

 

اقرأ أيضًا: 

«نستوعب كافة العمالة».. وزيرة الهجرة توضح خطتها لعودة المصريين من الخارج

 

ويوجد في المسبار ثلاثة أنواع من أجهزة الاستشعار عن بعد يتم استخدامهم لقياس المكونات المعقدة للغلاف الجوى بالمريخ ومن ضمنها آلة تصوير بدقة عالية لقياس الغبار و الأزون في الكوكب.

 

ويوجد جهاز استشعار ثاني ويعمل كمطياف للأشعة تحت الحمراء والذى يقيس الغلاف الجوي العلوي والسفلي، وكانت قد قامت جامعة أريزونا الامريكية المشاركة في المشروع بتطويره مسبقا، أما الجهاز الثالث فهو مطياف فوق بنفسجى لقياس مستويات الأكسجين والهيدروجين.

 

البحث عن صورة متكاملة عن مناخ كوكب المريخ

 

يهدف مسبار الأمل إلى تكوين صورة متكاملة عن مناخ كوكب المريخ و طبقات غلافه الجوي المختلفة للمرة الأولى في تاريخ البشرية، والإجابة عن أسئلة علمية رئيسية حول الغلاف الجوى للمريخ، وأيضا معرفة أسباب فقدان غازي الهيدروجين والأكسجين المكونان للماء من غلافه الجوى، حيث سيتم مراقبة الطقس على مدار اليوم وبين فصول السنة، والتي تمتد في كوكب المريخ إلى 687 يوما بحسابات كوكب الأرض.

 

اقرأ أيضًا:

الإمارات تمنح جنسيتها لـ٧ فئات جديدة.. تعرف عليها

 

ويهدف إلى الدوران في مدار المريخ لمدة عامين على الأقل ويحتوى المسبار إلى الآن على 1000 جيجا بايت من البيانات الجديدة عن الكوكب التي ستكون متوفرة قريبًا لأكثر من 200 جامعة ومركز بحثي.

 

وقام المسبار قبل دخوله للغلاف الجوى للمريخ بإبطاء سرعتة من 121 ألف كيلو متر في الساعة الى 18 الف كيلو متر في الساعة خلال 27 دقيٍقة كانت في خلالها كافة الاتصالات مقطعة بشكل مؤقت.

 

كيف يتم التأكد من سلامة المسبار؟

 

وصرحت سارة بنت يوسف الأميرى وزيرة الدولة للتكنولوجيا المتقدمة بأن المسبار سيحتاج عدة أيام للتأكد من سلامتة ثم سيتجه إلى المدار العلمي؛ لينتقل للمرحلة التالية التي سيقوم فيها الباحثين دراسة الغلاف الجوى عن كثب.

 

وعلق الشيخ محمد بن زايد ولى عهد أبو ظبى ونائب القائد الأعلى للقوات للقوات المسلحة، قائلًا: «نبارك للامارات قيادة وشعبا، هذه الفرحة لا توصف بوصول مسبار الأمل ولن ننسى الشيخ زايد وهذا اليوم يذكرنا به رحلة الوصول للمريخ بدأت من الشيخ زايد وفريق عمل مسبار الأمل يتوجهها اليوم».

 

واستطاعت الامارات بهذة الخطوة إثبات انه يوجد أممًا أخرى غير وكالة ناسا ووكالة الفضاء الأوربية تستطيع الذهاب إلى المريخ بعد تاريخ من البعثات الفاشلة إلى الكوكب الأحمر.

 

Go to top of page