الإثنين 26 يوليه 2021
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين

قطعها بمنشار وسكاكين.. شاب يقتل والدته ويشارك كلبه في أكل جثتها

الشرطة الإسبانية  موقع بصراحة الإخباري
الشرطة الإسبانية

قضت محكمة مدريد، بمعاقبة شاب إسبانى بالسجن 15 عاما لخنق والدته وأكل أجزاء من جسدها، ومعه كلب، حسبما قالت صحيفة "لابانجورديا" الإسبانية.

وتعتبر هذه المحكمة في حكمها أن هذا الرجل الملقب "آكلى لحوم البشر دى فينتاس" فى إشارة مقاطعة مدريد حيث اكتشفت الشرطة الرفات المروعة، وكان بحوزته "قدراته العقلية وقت وقوع الأحداث" وأن لذلك، سيقضي عقوبته في السجن.

وتمت محاكمته على الأحداث التي وقعت بين 21 يناير و 21 فبراير 2019 - لم يتم تحديد التاريخ الدقيق - حُكم على ألبرتو إس جي بالسجن 15 عامًا بتهمة "القتل العمد بسبب العقوبة الأسرية"، والتفاصيل القضائية ، بالإضافة إلى بعد خمس سنوات، أشهر في السجن بتهمة "تدنيس الجثة"، ذبح الرجل والدته ثم "أكل جثتها لمدة خمسة عشر يومًا على الأقل".

في بداية عام 2019، دخل ألبرتو في معركة مع والدته البالغة من العمر 69 عامًا في الشقة التي تقاسموها في حي لاس فينتاس.

اقرأ أيضا: كمامة تتسبب في مقتل شخص وإصابة 3 في جورجيا الأمريكية.. ما القصة؟

وأوضحت النيابة في لائحة الاتهام أنهم بعد خنقها قاموا بجر جسدها إلى غرفتها لقطعه بمنشار وسكاكين مطبخ "لإخفائه".

وأضاف "بمجرد قطع الجثة، كان المتهم يتغذى من حين لآخر على بقايا الجثة ويخزن القطع الأخرى في أوعية بلاستيكية مختلفة في الشقة وفي الثلاجة".

وبحسب وسائل إعلام محلية، قال شرطي، سُمع أثناء المحاكمة، إنه عندما دخل الشقة، ادعى المدعى عليه أنه أكل بعض القطع النيئة وطبخ قطعًا أخرى وأعطاها لكلبه.

تم القبض على الرجل، الذي تقول الشرطة أنه يعاني من مشكلة مخدرات، في فبراير 2019 بينما كانت الشرطة تبحث عن والدته، التي أبلغ أحد أصدقائها عن فقدها، بالإضافة إلى عقوبة السجن هذه، يجب على الرجل دفع تعويض قدره 60 ألف يورو لأخيه.  

Go to top of page