الخميس 17 يونيو 2021
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين

شركات عالمية وخبرات أوروبية.. كيف يخطط كامل الوزير لتطوير منظومة النقل؟

موقع بصراحة الإخباري

قال المهندس كامل الوزير وزير النقل، إنه منذ تكليفه من قبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، بتولي حقيبة وزارة النقل، وضع في مقدمة أولويات الوزارة الاهتمام بإعادة تأهيل وتدريب العنصر البشري على أحدث نظم التكنولوجيا، وكذلك إسناد عدد كبير من مشروعات الوزارة إلى شركات عالمية متخصصة في الإدارة والتشغيل لمدة محددة، لتقديم أعلى مستوى من الخدمات ونقل الخبرات الحديثة إلى الجانب المصري.



اقرأ أيضا: ارتفاع الكفاءة وتقليل فترة ري الزمام.. نتائج مُبشرة لأعمال تأهيل الترع

جاء ذلك تعقيبا على ماتم نشره عبر وسائل التواصل الاجتماعي بخصوص ضرورة الاستعانة بالخبرات الأجنبية في التشغيل والصيانة والاهتمام بالعنصر البشري.

وأشار وزير النقل في بيان صحفي، إلى أنه تم التعاقد مع شركه RATP الفرنسية لإدارة وتشغيل الخط الثالث لمترو الأنفاق، كما تم التعاقد مع نفس الشركة لإدارة وتشغيل القطار الكهربائي LRT(السلام/ العاصمة الإدارية الجديدة/ العاشر من رمضان) كما أنه جاري التفاوض مع الشركات العالمية لإدارة وتشغيل خطي مونوريل العاصمة الإدارية والسادس من أكتوبر وسيتم التفاوض مع الشركات العالمية لإدارة وتشغيل القطار الكهربائي السريع العين السخنة/ مرسى مطروح، إضافة إلى إنه جاري التفاوض مع الشركات العالمية المتخصصة لتنفيذ وإدارة وتشغيل الأتوبيس الترددي BRT على الطريق الدائري.

اقرأ أيضا: نقلة نوعية.. 1.6 مليار جنيه تكلفة 191 مشروعا في الغربية

أضاف الوزير، أن الاتفاق مع هذه الشركات العالمية يتضمن نقل الخبرات للجانب المصري من خلال الاعتماد على العمالة المصرية بنسبه لا تقل عن 90% في جميع المستويات الفنيه والإدارية والتشغيلية والإشرافية طوال مدة التعاقد والتي تبلغ 15 عاما.

وتابع: تم التخطيط إلى إسناد أعمال التشغيل والإدارة لعدد من القطارات الجديدة بالسكه الحديد إلى شركات عالمية متخصصة في الإدارة والتشغيل، خاصة أنه سيتم توريد عدد 6 قطارات متكاملة من شركه تالجو الإسبانية، كما سيتم إسناد تشغيل عربات النوم الجديدة بواقع 200 عربة نوم والتي سيتم التعاقد عليها قريبا لإحدى الشركات العالمية المتخصصة في إداره وتشغيل قطارات النوم.

وأوضح الوزير، أنه يجرى حاليا تحويل قطاع نقل البضائع بهيئة السكة الحديد إلى شركة مملوكة للدولة، بالشراكة مع القطاع الخاص كمرحله تدريجية، وكذلك جاري تحويل بعض ورش السكة الحديد المتخصصة في إصلاح الجرارات والعربات إلى شركات، لزيادة الإنتاجية ورفع مستويات الجودة.

وفيما يخص العنصر البشري المؤهل، فقد أكد وزير النقل على تنفيذ خطة لانتقاء واختيار وتدريب وتأهيل العناصر البشرية الحالية، مشيرا إلى أن هناك اهتماما كبيرا ومختلفا عما كان يتم قبل ذلك، حيث تم افتتاح المعهد الفني لتكنولوجيا السكك الحديدية لتخريج فنيين يمتلكون عناصر الانضباط والكفاءة، وهذا المعهد مدرج بجداول تنسيق الثانوية العامة ومن المخطط تخريج أول دفعة من هذا المعهد العام الحالي.

وأوضح أنه يتم اختيار المهندسين والفنيين الجدد بمعايير جديدة تماما تضمن الحصول على أفضل العناصر المتقدمة حيث يتم تدريب هذه العناصر الجديدة من المهندسين بالكلية الحربية، أما الفنيين فيتم تدريبهم في معهد ضباط صف المعلمين على أعلى مستوى، كما يتم إعادة تاهيل وتدريب وتثقيف العناصر الحالية بمعهد وردان للسكك الحديدية ومراكز التدريب المختلفة بجميع مناطق هيئة السكك الحديدية، كما يتضمن أي تعاقد جديد مع الشركات الاجنبية بندا بالتدريب يتم فيه تدريب المهندسين والفنيين على تكنولوجيا المعدة الجديده سواء كانت جرارات أو عربات جديدة.

Go to top of page