الإثنين 3 أكتوبر 2022
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين

مقتل الإعلامية شيماء جمال.. الشريك يكشف تفاصيل مثيرة

الإعلامية شيماء جمال  موقع بصراحة الإخباري
الإعلامية شيماء جمال

مقتل الإعلامية شيماء جمال.. جريمة بشعة هزت الشارع المصري منذ ساعات قليلة حول، مقتل الإعلامية شيماء جمال، التي لقيت مصرعها على يد زوجها الذي يشغل منصب مستشارًا بمجلس الدولة، الجميع ظل يبحث حول سبب مقتلها، واللغز وراء اختفاءها مُنذ أن أعلن زوجها بإختفاءها وحرر بلاغًا بـ مديرية أمن الجيزة.

الشريك كلمة السر والبطل الخفي

وكشفت الأجهزة الأمنية اللغز وراء مقتل الإعلامية شيماء جمال، التي لقيت مصرعها على يد زوجها الذي يشغل منصب مستشار بمجلس الدولة، وقام بالتخلص منها على طريق المسلسلات الدرامية، حيثُ دفنها في مزرعته بمنطقة البدرشين.

 

 

وبعدها فر هاربًا إلى إحدى الدول العربية، لكن هناك وسيطًا في الوسط لم يكن يعلم المستشار أن شريكه هو من يتسبب في سجنه، إذًا الشريك هو كلمة السر وراء مقتل الإعلامية شيماء جمال.

ويُعد الشريك الذي ساعده في جريمته للتخلص من الإعلامية شيماء جمال، هو كلمة السر، واللهو الخفي الذي فكت به الأجهزة الأمنية اللغز حول إختفاء المذيعة، وذلك لأن المتهم كلف الشريك بأن يشتري مزرعة ونوى على جريمته، واستدرج زوجته يوم الحادث بأنه سيتري لها تلك المزرعة لكي يُرضيها عما حدث بينهما من خلافات، وحينها نشبت بينهما مشادة كلامية فقام بإشهار السلاح الناري "طبنجة" واعتدى عليها بمنطقة الرأس فأسقطها قتيلة.

جُثة الإعلامية شيماء جمال

وفي الاعترافات التي أدلى بها الشريك، أن الزوج قام بإخفاء جُثة زوجته، الإعلامية شيماء جمال، مضيفًا أنه بعدها هرول إلى النيابة وأبلغ عن إختفاءها.

والغريب في الأمر أنه بعد تغيب، الإعلامية شيماء جمال، إلا أن صفحتها على «فيس بوك» مازالت نشطة ومستمرة في نشر تدوينات لها بصورة منتظمة وطبيعية كعادتها.

وذكرت مصادر بأن قوات الأمن استخرجت جُثة، الإعلامية شيماء جمال، من حديقة مزرعة زوجها بمدينة البدرشين عقب دفن الأخير لها فور قتلها. 

 

 

 

 

وبتكثيف التحريات الأمنية تم العثور على جُثة الإعلامية شيماء جمال، داخل فيلا بالمنصورية مُنذ قليل.

وكشفت مصادر أمنية رفيعة المستوى، على أن وراء اختفاء، الإعلامية شيماء جمال، زوجها الذي يشغل منصب مستشار بمجلس الدولة، وعندما اُخطر مجلس الدولة عن الجريمة البشعة التي ارتكبها المستشار أ.ح، قامت برفع الحصانة عنه على الفور، للتحقيق معه وإتخاذ الإجراءات القانونية ضده.

خط سير الإعلامية شيمال جمال

وأكدت المصادر أن زوجها هو من قتلها بعد أن قام بتهشيم رأسها بأداة حادة، حيثُ تبين أن المجني عليها، الإعلامية شيماء جمال، زوجة ثانية وهددت زوجها بأنها ستخبر زوجته الأولى بزواجه منها، مما أثار غضب الزوج وأقدم على التخلص منها.

 

 

وتتابع الجهات الأمنية، خط سير، الإعلامية شيماء جمال، خلال الفترة الأخيرة، بالإضافة إلى الإستماع لأقوال أسرتها والأشخاص المقربين منها، للوقوف على ملابسات الحادث.

وتم كشف تفاصيل جديدة حول مقتل المذيعة، بالإستعانة بكاميرات المراقبة، حيثُ تبين من كاميرات المراقبة أن المجني عليها، «شيماء جمال»، دخلت فيلا مع زوجها ليعود بعد قرابة ساعتين من دونها.

 

Go to top of page