الجمعة 9 ديسمبر 2022
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين
alshoura ads

فوز جامعات المنيا والمنوفية والوادى الجديد بالمستوى الأول في مهرجان الحرفي لمعهد إعداد القادة

موقع بصراحة الإخباري

اختتم معهد إعداد القادة، فعاليات مهرجان الحرف الشعبية بالجامعات المصرية، والذى عقد تحت  شعار «خير بلادى» بأرض الذهب بأسوان،  تحت رعاية الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي، وبقيادة الدكتور كريم همام مدير المعهد، وإشراف الدكتور حسام الدين مصطفى، والدكتور عبد المنعم الجيلانى وكلاء المعهد، بالاشتراك مع جامعة أسوان برئاسة الدكتور أيمن عثمان رئيس الجامعة، بإقامة معرض لعرض نتاج عمل طلاب الجامعات المشاركين في المهرجان الذي عقد خلال الفترة من ٨:٤ فبراير ٢٠٢٢.

وقام معهد إعداد القادة  بجولة سياحية لمعبد فيله لتعريف الطلاب بتاريخ وأثار بلدهم الغالي، وصاحب الفوج لتوضيح المعالم التاريخية للطلاب الدكتور أحمد يحي المدرب فى مركز الفنون التشكيلية جامعة حلوان، كما تضمنت فعاليات اليوم الختامي حفل ختامى فنى وإعلان نتيجة مجالات التسابق وتوزيع الشهادات. 

من جانبه، أثنى الدكتور كريم همام مدير معهد إعداد القادة، على الأعمال التي قدمها الطلاب فى المعرض، موجها الشكر والثناء على التزامهم وعلى كل ما قدموه وحرصهم على تقديم هذه الأعمال الفنية فى أفضل صورة وأبهاها، وتميزها بالإبداع، حيث اشتهرت مصر على مدار تاريخها بفنونها التراثية وحرفها الشعبية وصناعها المهرة الذين أبدعوا في شتى المجالات والفنون، لهذا يأتي دور معهد إعداد القادة  في تأصيل فكرة الحفاظ على الهوية الثقافية المصرية، وذلك عن طريق إقامة الدورات التدريبية وورش العمل لعمل معارض فنية للحرف الشعبية التي من شأنها الحفاظ على تراثنا الشعبي من الاندثار، والسعي لإقامة مشروعات صغيرة ومشروعات متناهية الصغر، حيث يعد التراث الشعبي بمختلف أشكاله وأنواعه أحد المكونات الرئيسية للهوية المصرية.   وأشار الدكتور لؤي سعد الدين عميد كلية الهندسة فى كلمته بالنيابة عن رئيس جامعة أسوان، أن أعمال المعرض اليوم تعد ثمار المهرجان ويعبر عن ابداعات طلاب الجامعات حيث يساهم هذا المهرجان على إحياء التراث الشعبي لكل محافظة من محافظات الجمهورية .

وأوضحت الدكتورة إيمان وجدي، عضو لجنة التحكيم وأستاذ الأشغال الفنية والتراث الشعبي المساعد ووكيل كلية التربية النوعية جامعة أسوان، أن هذا المهرجان الأول يعد انطلاقة هامة للاهتمام بالحرف الشعبية وتطويرها وفقا لرؤية مصر ٢٠٣٠.

وأكد الدكتور وجدي رفعت فريد عضو لجنة التحكيم وأستاذ الأشغال الفنية والتراث الشعبي وعميد كلية التربية النوعية جامعة أسيوط، أن المأمول من هذا المهرجان تبادل خبرات الطلاب من حرف بعضهم البعض .

وأفاد الدكتور محمود حامد رئيس لجنة التحكيم وأستاذ الأشغال الفنية والتراث الشعبي وعميد كلية التربية الفنية جامعة حلوان، أن هذا المهرجان عمل طفرة وشئ رائع من ابداعات هؤلاء الشباب، مثنيا على الجامعات التي شاركت بطلاب كليات غير فنية داعيا هؤلاء الطلاب أن يكونوا نواة فى الجامعات لاستقطاب زملائهم من الكليات المختلفة وأخذ خبراتهم من زملائهم الطلاب من الكليات الفنية.

وأعلن نتائج المسابقة كالتالي حيث حصل على جائزة الإبداع والتميز كلا من جامعة أسيوط، حلوان وأسوان، وحصل على جائزة المستوى الأول كلا من جامعة المنيا والمنوفية والوادى الجديد، وحصل على جائزة المستوى الثاني كلا من جامعة دمياط، مدينة السادات، دمياط، كما حصل على جائزة المستوى الثالث كلا من جامعة عين شمس وسوهاج وكفر الشيخ، وحصل على جائزة لجنة التحكيم كلا من جامعة الاقصر والمنصورة والازهر، وجائزة المشاركة الفعالة حصل عليها كلا من جامعة الزقازيق، قناة السويس، جنوب الوادي، بنى سويف، وبنها.

وتكونت لجنة التحكيم من محمود حامد صالح رئيس لجنة التحكيم وأستاذ الأشغال الفنية والتراث الشعبي وعميد كلية التربية الفنية جامعة حلوان، وجدي رفعت فريد عضو لجنة التحكيم وأستاذ الأشغال الفنية والتراث الشعبي وعميد كلية التربية النوعية جامعة أسيوط، وإيمان محمد وجدي عضو لجنة التحكيم وأستاذ الأشغال الفنية والتراث الشعبي المساعد ووكيل كلية التربية النوعية جامعة أسوان.  

Go to top of page