الأحد 25 يوليه 2021
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين

أخطر سفاح في إفريقيا.. «أسامة التمساح» يحاصر قرية بالكامل 14 عاما ويهدد حياة أهلها: قتل 80 شخصا في أوغندا وأغروه برئة بقرة لاصطياده (صور)

التمساح عقب القبض عليه  موقع بصراحة الإخباري
التمساح عقب القبض عليه

تسبب تمساح ضخم، على مدار 14 عاما، في حالة من الذعر والقلق في قرية لوجانجا بأوغندا، إذ يعتقد سكان القرية بأنه تسبب في وفاة 80 شخصا داخل البلاد، قبل أن ينجحوا في اصطياد التمساح البالغ من العمر 75 عاما، والشهير باسم «أسامة»، بعدما ربط أهالي القرية هجماته الدموية بزعيم تنظيم القاعدة السابق، أسامة بن لادن، وفقا لما ذكرته «سكاي نيوز».

 

ورجح سكان القرية، أن نشاط التمساح ازداد بشكل كبير، في أثناء الفترة الواقعة بين عامي 1991 و2005، إذ قضى على عُشر سكان القرية.

 

وروى أحد الناجين من هجوم التمساح الضخم ويدعى «بيتر»، أن ذلك الحيوان الشرس قام بمهاجمة قاربا للصيد كان يستقله برفقة شقيقه، ليقلب القارب ويخطف أخيه لأعماق البحيرة التي كانوا يبحرون على سطحها، وفقا لما ذكرته صحيفة «ذا صن» البريطانية.

 

وواصل «بيتر»: «التمساح أطبق بفكيه على ساقي شقيقي، واستمرت عملية القضاء النهائي عليه 5 دقائق، قبل أن يعود مجددًا لمهاجمتي»، مضيفا: «كنت محظوظا لأني خرجت من تلك المعركة بكسر في الساق فقط».

وقامت مجموعة مكونة من 50 رجلا من القرية، بمراقبة التمساح لمدة 7 أيام، بالتعاون مع مسؤولين عن الحياة البرية، ليقوموا بنصب فخا للتمساح يضم «رئتي بقرة» كطعم لإسقاطه، مما جعلهم ينجحون في الإمساك به وإنهاء سنوات الرعب داخل القرية.

 

وعلى الرغم من الجرائم العديدة التي ارتكبها التمساح بالقضاء على عشرات من سكان القرية، إلا أنه تم منع أهالي القرية من الانتقام بمجرد الإمساك به، حيث تم نقله لمزرعة خاصة تحت رعاية برنامج متخصص بتربية هذا النوع من الزواحف.

Go to top of page