الخميس 17 يونيو 2021
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين

قاتل زوجته بأبو النمرس يعترف أمام النيابة: كان عليها عفاريت ومس شيطاني بعد السحور

موقع بصراحة الإخباري

أدلى المتهم بقتل زوجته في أبو النمرس بالجيزة، باعترافات تفصيلية، بعد ارتكاب جريمته، حيث انقض عليها وشنقها بسلك كهربائي حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

وقال قاتل زوجته في أبو النمرس: "مراتي كان عليها عفاريت وكل شوية تدخل في نوبة صرع، وكانت تعباني في العلاج عشان كده زهقت منها فقتلتها عشان ترتاح وتريحني".

وأكد المتهم، أن زوجته كانت تعاني من نوبات الصرع، زاعما أنها كانت تعاني من المس الشيطاني وأنه اصطحبها مرات كثيرة للشيوخ من أجل طرد الجن، لكن محاولاته فشلت في علاجها، وعندما تشاجرت معه في المرة الأخيرة بسبب تأخره في شراء الدواء قتلها.

اقرأ أيضا: قرار جديد من النيابة بشأن تشريح جثة طفلة قتلها والدها بالشرقية

بدأت الجريمة، قبل انطلاق مدفع الإمساك، حيث كانت الزوجة تقوم بإخلاء مائدة السحور من بقايا الطعام، عندها سألت زوجها عن الدواء الخاص بها، فأخبرها أنه لم يتمكن من شرائه، وبرر ذلك بأن النسيان كان السبب الرئيسي في عدم إحضاره، ما دفعها للدخول في نوبة من العصبية الشديدة، وعاتبته أنها تعاني من الألم طوال ساعات النهار بسبب عدم تناولها الدواء خلال وجبة السحور.

الصوت العالي والمشادة الكلامية بينهما، دفعت الزوج للجنون، وتنفيذ جريمته خنقا بسلك كهربائي،ومن ثم حمل جثمانها وتوجه إلى مستشفى البدرشين، مدعيا أنها في غيبوبة تامة من جراء سقوطها على الأواني خلال غسيلها، لكن الطبيب عندما وضع السماعة على قلبها تأكد من وفاتها، وأبلغ الشرطة بسبب عدم معقولية رواية الزوج خاصة وأن التقرير الطب أثبت وجود آثار خنق حول الرقبة.

Go to top of page