السبت 19 يونيو 2021
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين

أستاذ قانون: السجن 15 سنة مصير المتحرش بطفلة المعادي

الدكتور مصطفى السعداوي  موقع بصراحة الإخباري
الدكتور مصطفى السعداوي

قال الدكتور مصطفى السعداوي، أستاذ القانون الجنائي بجامعة المنيا، إن العقوبات المفروضة على مثل تلك الجرائم ليست بسيطة وتصل إلى السجن المشدد، الذي يصل إلى 15 سنة، وقد ترتقي إلى المؤبد.

وأوضح السعداوي، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج “على مسؤوليتي”، أن المشرّع المصري عرف الجريمة من خلال 3 صور، تتدرج من بسيطة إلى عادة ثم للمشدد، مؤكداً ان القانون يضرب بيد من حديد.

اقرأ أيضا: حمدي الوزير: يجب سن تشريع يغلظ عقوبة التحرش والعنف ضد الأطفال

وأضاف أن هتك العرض في صورته البسيطة من 3 إلى 15 سنة، وإذا دخل عليهم ظرف مشدد “المجني عليها أقل من 18 سنة أو إذا كان الجاني من متولي الرقابة أو المتابعة على المجني عليها تصبح العقوبة من 7 إلى 15 سنة سجن”، مشيراً إلى أنه في حال اجتماع الظرفين المشددين معاً تصل العقوبة للمؤبد.

وأكد أستاذ القانون على أن الحكم لن يقل عن السجن لمدة 15 سنة، وفقاً لخبرته القانونية، موضحاً أن المادة 116 مكرر من قانون الطفل تنص على أن الجريمة إذا وقعت على طفل يتضاعف الحد الأدني للعقوبة.

Go to top of page