الخميس 6 أكتوبر 2022
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين

"عايز أبقى غني".. شخص يعرض زوجته لممارسة الرذيلة مقابل مبالغ مالية في الدقهلية

ارشيفية  موقع بصراحة الإخباري
ارشيفية

ظل يبحث على الثراء السريع دون جُهد، سيطر الشيطان على عقله حينها فرسم له خطة لجمع المال بطرق سهلة مثلما كان يُريد وصور له زوجته في هيئة عاهرة، فتنازل عن أعز ما يملكه ألا وهو عرضه، وعرض زوجته على وسائل التواصل الاجتماعي مقابل جمع المال.

عرض زوجته على الرجال لجمع المال

سيطر الزوج على عقل زوجته وجعلها تعيش معه الخيال في جمع المال وإقتناء المجوهرات، التي ستجعلها سيدة من سيدات المجتمع والخادمات حولها والمجوهرات في يداها مقابل فترة قصيرة، ترددت الزوجة في البداية ولكن ولم يتركها الشيطان وأكمل مهمته في اقناعها.

وافقت بأن تكون عاهرة وفي أحضان الرجال ناظرة للثراء السريع، وأبلغت الزوج بالموافقة حينها انشأ صفحة على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، عرض فيها صورًا لزوجته في أوضاع مُخلة بالإضافة إلى رقم هاتفها للتواصل وممارسة الرذيلة.

أخذ المنشور رواجًا عاليًا على وسائل التواصل واستهدف راغبي المتعة الحرام، وفي خلال فترة قصيرة تمكنا في تحقيق جزء من أحلامهما الوردية بجمع المال الطائل وأخذ الطريق الأسهل، وبدأ الزوج يصطاد لزوجته الزبائن من على منصات التواصل الاجتماعي، ولكن كانت مباحث الآداب لهما بالمرصاد وأوقفت نشاطهما.

القبض على المتهمين

والقى القبض على المتهمين وبسؤال المتهم عن نشاطه قال إنه كان بحاجة لجمع المال: “كنت مغيب وكنت عايز فلوس قررت أعرض مراتي على الرجالة”، مشيرًا إلى أن الفكرة كانت تراوده منذ فترة طويلة حتى تمكنا من تنفيذ الاتفاق.

البداية كانت بتلقي مديرية أمن الدقهلية إخطارًا من مدير المباحث يتضمن ورود بلاغ بضبط شخص وزوجته وشخص آخر على طريق “المنصورة ـ المحلة” بعد عرض زوجته على إحدى الصفحات على وسائل التواصل “فيس بوك”.

ممارسة الرذيلة مقابل المال

وبتقنين الإجراءات تم ضبط كل من "حمادة. أ"، 36 عاما، عاطل، و"حنان. ع"، 32 عاما، ربة منزل، مقيمين بالمنوفية، و"أسامة. ي"، 25 سنة، حاصل على دبلوم صناعي، ومقيم بميت غمر، أثناء تواجدهم على طريق "المنصورة - المحلة"، وتبين قيام الأول بإنشاء صفحتين على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك " وعرض المتهمة الثانية "زوجته" للرجال لممارسة الرذيلة، مقابل مبالغ مالية، وتواجد المتهم الثالث للاتفاق معهما على ذلك وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة.

تحرر عن ذلك المحضر اللازم، وأخطرت النيابة العامة.

Go to top of page