الأربعاء 28 يوليه 2021
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين

بودي جارد.. رغدة تُعنف عادل إمام.. وخلافات في الكواليس بسبب قرار الزعيم

بودى جارد  موقع بصراحة الإخباري
بودى جارد

تصدرت مسرحية «بودي جارد» للفنان عادل إمام محركات البحث على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد عرضها أمس على منصة شاهد vip، وذلك بعد أن حصلت الهيئة العامة للترفيه بالسعودية على حقوق عرضها.



وحققت المسرحية مشاهدات عالية بعد ساعات قليلة من عرضها، ويعتبر هذا العرض الأول من نوعه عالميًا عبر الشاشات والمنصّات بمختلف أشكالها، حيث تُعد مسرحية «بودي جارد» أطول المسرحيات عرضًا في العالم العربي، وبدأ عرضها للمرة الأولى على المسرح عام 1999.

اقرأ أيضا: إنجي كيوان تكشف كواليس تجربتها في إعلان الهضبة.. هل تحترف التمثيل؟ (فيديو)

 

 

 

وعاش أبطال المسرحية الكثير من المواقف السعيدة والحزينة داخل الكواليس، ولعل أبرز هذه الكواليس هى وفاة الفنان مصطفى متولي بعد أحد العروض على مسرح الهرم، مما سبب حزن شديد لأبطال المسرحية، كما تسبب في أزمة، حيث كان مقررا أن تقام أحد العروض في اليوم الثاني من وفاة متولي، ليقرر عادل إمام قرارا استنكره الجميع.

 

قام الزعيم بالاتصال بالفنان محمد أبوداوود في ليلة وفاة مصطفى متولي، ويخبره بأنه سيشارك بالمسرحية بديلا لمتولي، وأنه عليه أن يذهب للمسرح الليلة، لإجراء بروفات، ليستطيع تقديم دوره غدا.

وأصيب أبوداوود بالذهول، خاصة وأن متولي كان صديقا له، ولكن أكد الزعيم له أن إشتراكه فى العمل هو إنقاذا للموقف.

 

 

اقرأ أيضا: بعد غياب طويل.. فيديو الكينج محمد منير ضيف صاحبة السعادة

وأصر عادل إمام أن يقام العرض في موعده المحدد وهو ثان أيام وفاة متولي، مؤكدًا أن التذكرة التى اشتراها الجمهور لحضور العرض هي عقد لا يستطيع مخالفته، وأن الجمهور ليس له علاقة بمن مات، وحقه أن يشاهد العرض في موعده، مهما كانت المعوقات، وأن أبو داوود سيجسد الدور الذي قدمه متولي.

 

 

وعنفت الفنانة رغدة الفنان عادل إمام على إصراره على إقامة العرض، ثاني أيام وفاة صديقه وصهره الفنان مصطفى متولي، وعليه أن يؤجل العرض تقديسًا لروح زميلهما موجهة الكلام له «حرام عليك يا أخي.. إنت ما بتحسش».

في اليوم التالي رفض فريق عمل المسرحية مساعدة الفنان محمد أبو داوود في البروفات، لأنه حل بديلا لمتولي، وعندما يصعد للمسرح لتجسيد الدور، كان يبكي جميع فريق العمل، فهذا الدور كان يجسده مصطفى متولي بالأمس، والآن أصبح غير موجود.

كان الزعيم يقدم دوره ثم يدخل في غرفة الملابس ويبكي على فراق صديقه وزوج شقيقته الفنان مصطفى متولي، حيث تأثر كثيرا بوفاته المفاجأة، حيث أصيب بأزمة قلبية مفاجأة ومات بسببها، ولكن كان عليه أن يفصل بين حزنه وبين واجبه تجاه الجمهور – حسب تصريحاته في أحد البرامج التليفزيونية.

 

 

تدور أحداث المسرحية حول السجين «أدهم» الذي يعقد صفقة مع رجل الأعمال المسجون «سعد»، المتهم بسرقة ملايين الجنيهات، وكان يعمل حارسًا شخصيًا لدى زوجته "عائشة" التي تقع في حب "أدهم"، وبمرور الوقت يكتشف ذلك صديق زوجها ويبلغه بذلك الاهتمام المبالغ فيه، فيكتشف "سعد" خيانة زوجته، ثم يلفق تهمة لـ"أدهم"، بينما يحاول الهرب بما سرقه من مال، إلا أن "أدهم" يقف عقبة في طريقه.

«بودى جارد» تأليف الكاتب الكبير يوسف معاطي، وإخراج رامى إمام،  وانطلقت عروض المسرحية بمشاركة النجوم: «عزت أبوعوف، مصطفى متولي، سعيد عبدالغني، وشيرين سيف النصر»، وعُرضت في الفترة بين 1999 و 2010.

Go to top of page