الثلاثاء 24 مايو 2022
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين
البريد بانر alshoura ads

بعد وفاة مارينا صلاح .. نقابة الأطباء تؤكد لا يوجد اختبار حساسية للصبغة والفحص لا بديل له

موقع بصراحة الإخباري

 

أصدرت نقابة أطباء مصر بيانا بعد واقعة وفاة مارينا صلاح في مستشفى للعيون وقالت فيه تابعت النقابة الجدل المثار حول وفاة مريضة بإحدى المستشفيات الخاصة المتخصصة في أمراض العيون، من جراء الحقن بمادة صبغية لتصوير قاع العين، وانطلاقاً من واجبات نقابة الأطباء نحو حماية المهنة والأطباء ورعاية مصالح المريض على حد سواء، فإن نقابة الأطباء فضلت أن تتوخى الدقة في البحث واستطلاع أراء الخبراء المتخصصين قبل إعلان موقفها على الرأي العام، مطالبة وسائل الإعلام والرأي العام بعدم تداول أو نقل معلومات طبية عن غير متخصصين كما تطالب نقابة الأطباء بعدم إصدار أحكام مجتمعية مسبقة في قضايا الضرر الطبي حرصاً على استقرار المنظومة الصحية

وتؤكد نقابة أطباء مصر أنها لا تقبل اتهام الأطباء بالتقصير دون تحقيق كما لا تتهاون عند ثبوت التقصير والإهمال .

 

قال دكتور مصطفي هاشم عضو مجلس النقابة العامة للأطباء وأستاذ ورئيس قسم الأشعة التشخيصية بكلية طب أسيوط، أن صبغة الفلورسين التي يتم حقنها لتصوير قاع العين لا توجد لها اختبار حساسية متعارف عليه على مستوى العالم قبل اعطائها، وأضاف دكتور مصطفي هاشم أن حدوث الحساسية من هذه الصبغة يتوقف على الجهاز المناعي للمريض ولا علاقة للطبيب أو المنشأة بحدوثها من عدمه، وأكد هاشم أنه في كثير من حالات حقن الوريد بالصبغة لتشخيص بعض الاعتلالات للمريض التي لا تظهر بدون صبغة مثل الالتهابات والأورام وأمراض الأوردة والشرايين

وأضاف عضو مجلس نقابة الأطباء أنه أحيانا يصاحب الحقن بالصبغة بعض أنواع الحساسية الطفيفة مثل الطفح بالجلد أو ضيق التنفس، كما أضاف دكتور مصطفي هاشم أنه في حالات نادرة جدا يحدث نوع خطير من الحساسية للصبغة يستلزم معه نقل المريض إلى العناية المركزة وتركيب أنبوبة حنجرية له، وحدوث الوفاة وارد في هذه الحالة

 

Go to top of page