الأربعاء 18 مايو 2022
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين
البريد المصري alshoura ads
البريد بانر alshoura ads

قصة مصطفى البنك مستريح أسوان.. استولى على 2 مليار جنيه بزعم استثمارها في المواشي واستشهد في مطاردته لواءين ومجندين قبل وقوعه في قبضة الأمن

موقع بصراحة الإخباري

ألقت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية في مصر القبض على مستريح أسوان في أثناء هروبه وتخفيه بإحدى المناطق الجبلية بمركز إدفو في أسوان.

جاء ذلك عقب اتهامه بالاستيلاء على مبلغ 500 مليون جنيه من أموال المواطنين بحجة تشغيلها، وفقا لما نقلته وسائل إعلام مصرية.

ونشر ضحايا المتهم، عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، صورا له، بعد هروبه، في محاولة منهم للتوصل إليه، ومعرفة مكان اختبائه.

وبدأت قصة "مستريح أسوان" ببلاغ للجهات الأمنية تفيد بهروب واختفاء أحد الأشخاص يدعى مصطفى البنك معروف بـ"مستريح أسوان"، عقب استيلائه على مبالغ مالية من المواطنين، قُدرت بـ500 مليون جنيه، بحجة استثمارها وتشغيلها.

وعلى الفور، تشكلت مأمورية أمنية من وزارة الداخلية، تمكنت من تحديد موقع إقامة الهارب مستريح أسوان، وتبين تمركزه في إحدى المناطق الجبلية بمركز إدفو بمحافظة أسوان.

وتبين أن المتهم يدعى "مصطفى البنك"، يبلغ من العمر 35 عاما، يعمل سائق توك توك، وسبق الحكم عليه في عدة قضايا جنائية، تم حبسه على أثرها، وخرج من السجن مؤخرا، ليبدأ في النصب والاحتيال على المواطنين في تجارة الماشية، وإقامة المزارع الحيوانية.

وباستهداف المذكور، تم القبض عليه، واقتياده إلى قسم الشرطة، لسماع أقواله فيما هو منسوب إليه من تهم النصب والاحتيال على المواطنين والاستيلاء على مبالغ مالية منهم بحجة استثمارها.

في هذه الأثناء، استشهد ضابطا شرطة برتبة لواء في قطاع الأمن العام ومجندين اثنين، في حادث سير على الطريق الصحراوي بإدفو، أثناء مطاردة مستريح أسوان.

كانت غرفة عمليات النجدة تلقت إخطارًا بانقلاب سيارة على الطريق الصحراوي بمركز إدفو شمال محافظة أسوان. وبالفحص تبين استشهاد لواءي شرطة ومجندين اثنين، وذلك بعد عودتهم من تأدية عملهم بمركز إدفو، متوجهين إلى مدينة أسوان.

تم نقل المتوفين إلى مشرحة إدفو وإخطار النيابة العامة للتحقيق.

وضمت قائمة الشهداء اللواء منتصر عبدالنعيم وكيل قطاع الأمن العام، واللواء أحمد محيي مساعد منطقة جنوب الصعيد لقطاع الأمن العام ومجندين أحمد صديق وسعودي شعبان.

وكانت مأمورية أمنية تشكلت من مباحث أسوان والأموال العامة وبرئاسة مفتشي قطاع الأمن العام بإشراف اللواء علاء سليم مساعد وزير الداخلية لملاحقة مصطفى البنك مستريح أسوان تمهيدًا لضبطه بعد تعدد البلاغات ضده.

وفى سياق متصل، شنت الأجهزة التنفيذية حملات لإزالة المباني المخالفة وهدم مزرعة مستريح أسوان بمنطقة إدفو وتجمهر المئات أمام مزرعة مستريح المواشي من أجل الحصول على أموالهم المتأخرة.

Go to top of page