الخميس 17 يونيو 2021
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين

لم يقدروا ما قدمناه.. أول تعليق من رئيس قناة السويس على تعويضات إيفر جيفين

موقع بصراحة الإخباري

علق الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، على الموقف القضائي الراهن بين هيئة قناة السويس والسفينة الجانحة إيفر جيفن مع أزمة التعويضات.

وقال ربيع في مداخلة هاتفية خلال برنامج "كلمة أخيرة" الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على شاشة "ON": "خفضنا مبلغ التعويض بنسبة 40% ليصبح 550 مليار دولار من أصل 916  مليون دولار، وبتسهيلات تشمل  سداد بواقع 200 مليون  دولار كاش، والباقي بواقع 350 مليون دولار بتسهيلات عبر خطاب ضمان  للبنوك".

وأوضح الفريق أسامة ربيع، أن الشركة المالكة للسفينة لم تقدر المجهود الذي بذل قائلا: "الصراحة مش مقدرين المجهود اللي عملناه واننا نجحنا في تعويم السفينة في ستة أيام دون خسائر سواء في السفينة أو العنصر البشري ولم نلق التقدير اللازم والتفهم من قبل الشركة المالكة  للسفينة للجهد الذي بذلناه حيث عرضت سداد مبلغ 150 مليون دولار وهو مبلغ هزيل لا يغطي الخسائر التي تسببت فيها سفينتها".

اقرأ أيضا: مستبشرون بالتحول الرقمى.. ماذا قال مدير صندوق النقد الدولى عن فقراء مصر؟

وكشف رئيس هيئة قناة السويس، أن الهيئة  تكبدت خسائر كبيرة نتيجة أزمة السفينة الجانحة، مؤكدا أن الهيئة لا تبحث عن مكسب بل تعويض لتغطية خسائر الهيئة  نتيجة أزمة الجنوح وما سببته من تعطيل لحركة الملاحة والتجارة، حيث استخدمنا معدات ضخمة، فضلا عن إغلاق القناة لمدة ستة أيام، بالإضافة لاستخدام 600 فرد وكوادر من الهيئة ونحو 48 سفينة غيرت اتجاهها بسبب جنوح السفينة، إلى جانب التلفيات وهي حسابات دقيقة تم حسابها.

وأشار ربيع إلى أن العلاقات من المفترض أنها طويلة بين الشركة المالكة والهيئة  متسائلا: "رغم هذه العلاقات المتميزة لماذا لم تبدي الشركة مرونة في سداد خسائر الهيئة التي تسببت  فيها  جنوح سفينتها إيفر جيفين".

وحول  حديث الشركة المالكة أن جنوح السفينة سببه خطأ من هيئة قناة السويس  وليس قبطان السفينة قال: "هذا الكلام عاري من الصحة والتحقيقات أثبتت أن هناك خطأ في توجيه السفينة سببه  قبطان السفينة وليس المرشد، موضحا أن الحديث عن أحوال الطقس السيء غير دقيق لأن آليات القناة وعملها تمنح الحرية كاملة لقبطان السفينة، إما أن يدخل أو لا يدخل طبقا لتوجه قبطان السفينة وثقته في المركب  وفقاً لرؤيته.

وأوضح أسامة ربيع، أن المحكمة ستنظر قيمة التعويضات التي طلبتها الهيئة والتعويضات التي عرضتها الشركة وستصدر الحكم  وفقًا لقرارات المحكمة وسنلتزم بقرارات القضاء أيا كانت  طبقا للموقف.  

Go to top of page