السبت 24 يوليه 2021
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين

جربتها بنفسي.. وزير التموين: اللحوم السودانية جيدة ومحافظين على سعرها بـ85 جنيها للكيلو

وزير التموين علي المصيلحي  موقع بصراحة الإخباري
وزير التموين علي المصيلحي

قال وزير التموين علي المصيلحي، إنه تم الوصول حتى الآن إلى نسبة 97% من الاكتفاء الذاتى من الدواجن، بالتعاون مع وزارة الزراعة، مضيفا «وبالتالى قارب استيراد الدواجن المجمدة على التلاشى ويمكن أن نستورد فقط فى المواسم مثل شهر رمضان».

 

 

وأضاف المصيلخي في مداخلة هاتفية لبرنامج "صالة التحرير" الذى تقدمه الإعلامية عزة مصطفى، عبر قناة صدى البلد، أن احتياطى السكر فى مصر يكفى 5 أشهر ونصف رغم أننا نسهتلك سكر فى التموين بمعدل 120 ألف طن شهريا، والزيت أكثر من 4 أشهر، أما اللحوم الطازجة فتكفى عامين.  

 

 

وأوضح أن اللحوم السودانية التى تستوردها مصر جيدة جدا، مستكملاً  «ميزتها مافيهاش دهون، وأنا جربتها بنفسي»، مجددا التأكيد على الحفاظ على أسعار اللحوم الطازجة بقيمة 85 جنيها للكيلو منذ 3 سنوات.

 

 

 

ولفت إلى أن الوزارة بصدد إنشاء شركة مع الأشقاء فى السودان وبالتعاون مع جهاز الخدمة الوطنية، لتربية الأبقار وإحداث نوع من التوأمة فى كل التفاصيل المختلفة، حتى يكون هناك نوع من التكامل بين مصر والسودان فى هذا المشروع.

 

 

 

وفيما يخص البطاقات التموينية، كشف الوزير على المصيلحى، أن وزارة التموين تخدم 64 مليون مواطن مدرجين فى بطاقات التموين، مبينا: "الرئيس السيسى يتابع ملفات الوزارة بصفة يومية للاطمئنان على توفير رغيف الخبز، ومخزون السلع الاستراتيجية، ويدعمنا بكافة الإمكانيات المطلوبة، وهناك 40 ألف منفذ لتوزيع السلع على مستوى الجمهورية"، مبينا أن تظلمات بطاقات التموين لا تزال متاحة ويتم استقبالها على مدار 24 ساعة.

 

 

وأكد وزير التموين، أن القيادة السياسية وجهت بدعم زراعة المحاصيل الزيتية فى الفترة المقبلة، قائلا: "الأزمة فى مصر هى فى البذور الزيتية ولكن ليس لدينا أزمة فى مصانع التكرير مطلقا، ونحن شجعنا القطاع الخاص بعمل المعاصر فى الفترة الماضية حتى أصبح لدينا طاقة عصر تغطى احتياجات جمهورية مصر العربية بالكامل، لذلك لا نواجه أزمة صناعة زيت ونحن نستورد الزيت خام ثم يتم تكريره، وذلك كان يجب علينا تشجيع المزارع لزراعة المحاصيل الزيتية ونحن كوزارة تموين نأخذ بذرة عباد الشمس من المزارع بقيمة 10500 جنيه للطن، كما سيتم العمل على زيادة المساحة المنزرعة فى السودان بالمحاصيل الزيتية لمصر مقابل حصول السودانيين على محاصيل أخرى مصرية عن طريق التبادل".

Go to top of page