الجمعة 18 يونيو 2021
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين

«النبيلة والفرسان».. قصة تعاون مثمر بين وزارة الهجرة وتنسيقية شباب الأحزاب.. مبادرات ناجحة في عام ونص آخرها «مصرية بـ100 راجل».. وتفاهم أكثر مع المصريين في الخارج

السفيرة نبية مكرم ووفد من تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين  موقع بصراحة الإخباري
السفيرة نبية مكرم ووفد من تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين

 

يعد تعاون وزارة الهجرةوتنسيقية شباب الأحزاب، قصة نجاح امتدت على مدار السنوات الماضية ومستمر حتى الآن، فالوزيرة المجتهدة السفيرة نبيلة مكرم، لا تكل ولا تمل من عملها من أجل خدمة أبناء الوطن في الخارج، كما هو الحال مع «شباب التنسيقية» الذين دائما ما اجتهدوا في عملهم مع انطلاقهم في 2018 وحتى الآن لتسهيل حياة المواطن المصري ورفع شأن الدولة المصرية في كافة المجالات.

 

 

وشاركت «تنسيقية الشباب» في أغلب مبادرات وزارة الهجرة خلال عام 2020، وكان لها دور فعال في طرح الأفكار والمساعدة في كافة التفاصيل، كما استعانت بهم السفيرة نبيلة مكرم خلال انتخابات مجلسي الشيوخ والنواب الماضية من أجل شرح أهمية ودور المصريين بالخارج ومشاركتهم بالانتخابات وهو ما انعكس بالتأكيد على حجم المشاركين في التصويت بشكل كبير.وكان عام 2020 على وزارة الهجرة، مليئا بالجهود والأنشطة في العديد من الملفات التي تعمل عليها الوزارة أبرزها ملف مكافحة الهجرة غير الشرعية، حيث أطلق الرئيس عبد الفتاح السيسي، مبادرة "مراكب النجاة" في الجلسة الختامية لمنتدى شباب العالم في ديسمبر 2019، وجاء تكليفه لوزارة الهجرة بالتنسيق مع الجهات المعنية لتفعيل هذه المبادرة؛ المعنية بالتوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية.

 

«برعاية وزارة الهجرة».. شباب مصر في الداخل والخارج إيد واحدة

 

 

ومطلع فبراير الحالي، عقدت السفيرة نبيلة مكرم عبدالشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، اجتماعا بوفد من أعضاء مجلسي النواب والشيوخ، ونواب المحافظين، من أعضاء تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، لبحث سبل التنسيق والتعاون المشترك لتفعيل أهداف مركز وزارة الهجرة للحوار لشباب الدارسين بالخارج، ووضع خارطة طريق بين الجهتين، تستهدف تنظيم فعاليات وزيارات ميدانية لعدد من المحافظات لشباب الدارسين بالخارج، يتعرفوا من خلالها على ما تبذله الدولة من جهد في مختلف الملفات ومن بينها رفع المستوى المعيشي لأهالي القرى الأكثر احتياجا في هذه المحافظات.

من جانبه أكد وفد من أعضاء مجلس النواب، ونواب المحافظين، من أعضاء تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، على استعدادهم التام للمشاركة والتعاون مع وزارة الهجرة في تنفيذ إستراتيجيتها الوطنية المتكاملة لشباب الدارسين بالخارج، بما يتيح الفرصة لتعميق فرص تبادل الخبرات بين شبابنا بالخارج ونظرائهم بالداخل، ويعد ذلك ثمرة سياسات الدولة المصرية لمد جسور التواصل مع المصريين بالخارج، وانعكاسا لأهمية الدور الذي يقومون به؛ حيث بإمكانهم التعبير عن الواقع المصري في مختلف المجالات بصورة صحيحة، مؤكدين أن التنسيقية تفتح أبوابها أمام الدارسين بالخارج للانخراط في العمل السياسي بما لديهم من خبرات في مختلف المجالات تثري التجربة المصرية.

 

وتم الاتفاق خلال الاجتماع على عقد أول جلسة حوارية بين أعضاء تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، وعدد من شباب المصريين الدارسين بالخارج، يتم فيها استعراض تجربة الدولة المصرية في تمكين الشباب وخلق كوادر حقيقية تستطيع صناعة الفارق لصالح الارتقاء بمصر وتحقيق التنمية، ما يعكس رؤية وإيمان القيادة السياسية والدولة المصرية بأن الشباب هم قاطرة التنمية والنهوض، هذا بالإضافة لبدء التنسيق لإجراء زيارات ميدانية لعدد من المحافظات تستهدف التعريف بجهود الدولة الخاصة برفع المستوى المعيشي لأهالي القرى الأكثر احتياجا ضمن مبادرة «حياة كريمة»، والاستفادة من خبرات كوادر مصر من الدارسين بالخارج.

 

ورحبت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة بوفد أعضاء مجلسي النواب والشيوخ، ونواب المحافظين، من أعضاء تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، معربة عن شكرها لما يقدموه من تعاون مع وزارة الهجرة في واحد من أهم الملفات والمتعلق بشباب المصريين الدارسين بالخارج، في إطار ما أطلقته الوزارة من استراتيجية متكاملة للتواصل الفعال والدائم مع شبابنا الذي يدرس بالخارج، انبثق عنها تدشين مركز للحوار يعمل كمنصة ومظلة حوارية ومعرفية خاصة بشبابنا في الخارج.

 

 
 

 

«المصرية بـ 100 راجل»

 

 

ونظمت تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، مساء أمس الإثنين، مائدة مستديرة تحت عنوان «دور المجتمع المدنى فى النهوض بالدول النامية»، بحضور وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج السفيرة نبيلة مكرم، ورئيسة المجلس القومى للمرأة الدكتورة مايا مرسي.شارك فى المائدة، النائبة سها سعيد أمين سر تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، وسارة الأمين الناشطة فى مجال التنمية والبيئة بإفريقيا، والنائبة أميرة صابر أمين سر لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، والنائبة هادية حسنى عضو مجلس النواب عن التنسيقية، وأحمد فتحى عضو التنسيقية، والنائب عمرو عزت عضو مجلس الشيوخ عن التنسيقية، لإبراز دور التنسيقية فى التمكين الاجتماعى للشباب، وأدار الجلسة، الإعلامى أحمد عبدالصمد عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين. وأضافت السفيرة نبيلة مكرم، خلال كلمه لها فى المائدة المستديرة للتنسيقية، أن شباب تنسيقية شباب الأحزاب واعد يعبر عن الشعب المصرى، مشيرة إلى أن وزارة الهجرة تتعامل مع جميع الوزارات والهيئات وتعمل مع الجميع، مشيرة إلى أن الدولة ليست ضد الهجرة الشرعية ولكن ضد الهجرة غير الشرعية، الدولة نجحت بكل أجهزتها ومؤسساتها فى عودة 77 ألف مواطن مصرى من العالقين.

 

وأطلقت السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، مبادرة لدعم الناشطة "سارة الأمين " وأنشطتها فى إفريقيا، تحت عنوان " بـ سبت بـ100 راجل فى الخارج"، ودعت الوزيرة، أعضاء تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين مشاركة "سارة " فى هذه المبادرات والأعمال الإنسانية التى تقوم بها فى إفريقيا.

 

وأوضحت نبيلة مكرم، أن المبادرة تهدف إلى الحديث عن دور المرأة المصرية فى الخارج وما تفعله لصالح الدولة المصرية، مؤكدة أن سارة الأمين الناشطة فى مجال التنمية والبيئة بإفريقيا، ستكون سفيرة هذه المبادرة وأن السيدات فى الخارج نظموا وقفات سلمية للتأكيد على أحقية الدولة المصرية فى مياه النيل، ووجهت الوزيرة الشكر لـ " سارة " كمصرية فى الخارج استطاعت أن تقوم بهذا العمل بمجهودها وفى هدوء تام".

 

مصر تستطيع

 

 

وقدم عدد من أعضاء مجلسى النواب والشيوخ عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، عرضًا للتجربة المصرية الفريدة فى تمكين الشباب ومشاركتهم فى الحياة السياسية والمؤسسية فى مصر، اليوم الثلاثاء، وذلك بحضور السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، وعدد من خبراء "مصر تستطيع" فى عدة دول، وكذلك مجموعة من شباب الدارسين بالخارج.

وفي مستهل الفاعليات، رحبت السفيرة نبيلة مكرم بالحضور كافة من أعضاء تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، وشباب الدارسين بالخارج، وكذلك خبراء "مصر تستطيع" بالخارج.

وأعربت وزيرة الهجرة عن سعادتها بحضور هذه التوليفة التي تعرف شباب المصريين بالخارج بتنسيقية شباب الأحزاب ونخطط معا لمستقبل أفضل لبلدنا، مضيفة أن تمكين الشباب سياسيا رسالة قوية لعرضها للمصريين بالخارج، وقالت: "لمسنا تجربة حية في برلمان 2020 شباب واعد مثقف ولديهم رؤية ورسالة".

وتابعت الوزيرة أن تمكين الشباب صورة مضيئة لهذا العهد، ونحن حريصين على التعريف وعرض تجربة الدولة المصرية في تمكين الشباب سياسيا، للشباب المصري الدارس بالخارج، مضيفة "أننا فخورين بهذه التجربة وما آلت إليه حتى الآن، وحاليا نجني ثمارها بوجود عدد من الشباب كنواب للمحافظين كذلك أعضاء بمجلسي النواب والشيوخ، فضلا عن تولي عدد من الشباب لملفات هامة تسعى الدولة المصرية لتحقيق أهداف تنموية بها".

وأكدت السفيرة نبيلة مكرم أن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين خير مثال على نجاح هذه التجربة، لذا كان علينا فتح مسارات لحوار مستدام بين كوادر التنسيقية وشباب الدارسين بالخارج، لعرض تلك التجربة منذ أن كانت مجرد فكرة حتى أصبحت تمثل قوة كبيرة في كل مؤسسات الدولة المصرية.

وأشارت وزيرة الهجرة إلى أن هذه الندوة تستهدف خلق ربط حقيقي مع شبابنا بالخارج والداخل، للعمل سويا على الترويج لمصر خارجيا، بالإضافة للعمل على دمج شبابنا بالخارج بخطط التنمية الداخلية، مؤكدة أن القيادة السياسية تعطي مساحة حقيقية من التمكين للشباب في مختلف القطاعات، وعلى كل شاب اقتناص هذه الفرصة.

وتستعرض الندوة تجربة الدولة المصرية في تمكين الشباب ومشاركتهم في الحياة السياسية والاستفادة من خبرات الشباب الدارسين بالخارج في جهود الدولة، وخلق كوادر حقيقية منهم تستطيع صناعة الفارق لصالح الارتقاء بمصر وتحقيق التنمية، ما يعكس رؤية وإيمان القيادة السياسية والدولة المصرية بأن الشباب هم قاطرة التنمية والنهوض.

وسبق أن بحثت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة مع عدد من أعضاء تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، سبل التعاون مع شباب الدارسين بالخارج لمعرفة احتياجاتهم والرد على استفساراتهم في مختلف المجالات.  

 

 

 

 

 

 

اقرأ أيضا:

للتعريف بأهم المصطلحات.. تنسيقية شباب الأحزاب تواصل تنفيذ حملة "كلمتين سياسة"

 

Go to top of page