الإثنين 3 أكتوبر 2022
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين

السيسي: حل قضية سد النهضة يجنبنا التأثيرات السلبية على أمن واستقرار المنطقة بالكامل

الرئيس عبد الفتاح السيسي  موقع بصراحة الإخباري
الرئيس عبد الفتاح السيسي

التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي، فى العاصمة الفرنسية باريس، اليوم الأربعاء، نظيره السنغالي ماكي سال، وأشاد الرئيس خلال اللقاء بالعلاقات الوطيدة بين البلدين الشقيقين، لا سيما في ظل الأهمية التي تحتلها السنغال في منطقة غرب إفريقيا، مؤكدا استعداد مصر لتعزيز التعاون الثنائي مع الجانب السنغالي في مختلف المجالات، لا سيما التبادل التجاري والاستثمار وتطوير البنية التحتية وتوفير الدعم الفني وبناء القدرات، وذلك اتصالا بنتائج الزيارة الثنائية الناجحة التي أجراها الرئيس إلى العاصمة السنغالية داكار في أبريل 2019.

 

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، السفير بسام راضى، بأن رئيس السنغال أشاد من جانبه بالتطور المتواصل في مسار العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، معربا عن تقديره الكبير لمصر وشعبها وقيادتها، ومثمّنا الدور المصري الحيوي في سبيل العمل على تحقيق التنمية الشاملة وصون السلم والأمن بالقارة الأفريقية من خلال المشاركة بخبراتها المتنوعة وتسخير إمكاناتها المتميزة.

 

 

 

 

وأضاف المتحدث الرسمي أن اللقاء تطرق أيضا إلى مناقشة المستجدات الخاصة بعدد من الملفات القارية، خاصة في ظل الرئاسة السنغالية المرتقبة للاتحاد الأفريقي عام 2022، حيث جرى التوافق بشأن مواصلة التشاور والتنسيق المشترك في تطورات تلك الملفات، بما فيها دعم العلاقات الأفريقية مع التجمعات الإقليمية المختلفة حول العالم وكذلك مع العالم العربي.

 

 

 

 

وتم تبادل الرؤى بشأن تطورات قضية السد الإثيوبي، إذ أكد الرئيس السيسي، موقف مصر الثابت بضرورة التوصل لاتفاق قانوني ملزم وشامل حول ملء وتشغيل السد، وجرى التوافق في هذا الصدد على استمرار التنسيق الثنائي في الفترة المقبلة، بشأن حل هذه القضية لتفادي تأثيرها السلبي على أمن واستقرار المنطقة بالكامل.

 

 

 

 

Go to top of page