الأربعاء 1 فبراير 2023
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين
alshoura ads

النجاره مش للرجالة بس ..«رحمه» تحترف النجاره وتعمل بالورشة: "العروسة بتبقى فرحانه انها بتتعامل معايا"

رحمه داخل ورشة العمل  موقع بصراحة الإخباري
رحمه داخل ورشة العمل

لم تقتصر المهن الصعبة على الرجال ولكن رحمه بنت أسيوط تحدت المستحيل والمجتمع وقدرت تأسس أول ورشة للنجاره بأسيوط بأيدي نسائية. 



البداية في العمل 

تحكي رحمة سامح لموقع «بصراحة» الإخباري، “أنها طالبة بكلية التربية النوعية قسم فنية، ودخلت إلى مجال النجارةـ بعد أن أصبحت شغوفه بالأخشاب وتصنيعها ومشاهدة الفيديوهات على اليوتيوب، التى توضح أعمال النجارة والأشكال الفنية والتصميمات الحديثة، وعندما سمعت عن ورشة للنجارة تقيمها إحدى الورش تدريب لمدة 3 أيام فتوجهت مباشرة إليها، وبدأت بالفعل تتعلم أساسيات العمل والتفرقة بين الأخشاب والتعامل مع الأجهزة الخطرة على الفتيات بشكل أكبر، وبعد انتهاء الورشة عرضت على أصحاب الورشة التى نظمت الدورة التدريبية، الاستمرار فيها للتعلم، رحب بالفكرة وخاصة أنني هاوي المهنة وبيشتغل فيها بصدر رحب” .

رد فعل الأهل والمجتمع 

تروى رحمه، “ أن  أهلي في الاول كانو رافضين خوفاً من الآلات، وفيها خطوره كبيرة بس مع الاصرار وافقوا وإنى بحاول أخد حزري على قد ما بقدر رد فعل الناس ف البداية كانو يستغربوا، لأن المجتمع رسخ في عقولهم أن مهنه النجارة للرجال بس، فكان في رفض وكان في بعض الهجوم بس مع الوقت وأنهم بيشوفوا الشغل اللي بنعمله، اتقبلو الفكرة، وليه لأ البنت متشتغلش في الحاجة اللى حباها طول ما هي راضيه ربنا ومش بتعمل حاجه غلط، ده بالعكس كمان اني بنت وكمان متابعة الأشكال الحديثة، أول بأول وبيساعد العميل علي التواصل أسرع وأسهل وبيبقى مستريح اكتر، لاننا حولنا الهوايه لحرفه  فمش نجارين وخلاص، بنطمح أن يكون معانا سلسله من الورش والمعارض بأسمنا وان منتجاتنا تتصدر للخارج.

Go to top of page