السبت 26 نوفمبر 2022
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين
alshoura ads

انتهت الرحلة والسيرة باقية.. دفن جثمان أنيسة حسونة بجوار عبلة الكحلاوي 

موقع بصراحة الإخباري

وصل قبل قليل جثمان الراحلة الدكتورة أنيسة حسونة، إلى رحلته الأخيرة، ليلقى مثواه في مدافن العائلة بالبساتين، وهي مدافن عصام حسونة، التي تجاور مدافن الكحلاوى، والمدفون بها الداعية الدكتورة عبلة الكحلاوي.

وقد ساد الحزن على أقارب ومحبي الفقيدة الراحلة أنيسة حسونة، مع وصول الجثمان إلى المقابر، وردد الحاضرون الفاتحة والأدعية وتلو أجزاء من القرآن الكريم على روحها.

وشهدت مدافن البساتين، قبل أكثر من عام، وتحديدا في الخامس والعشرين من يناير العام الماضي، مشهدًا مشابهاً، حين وصل إلى هناك جثمان الدكتورة عبلة الكحلاوي، بعد وفاتها متأثرة بالمرض. وخيم الحزن على محبي «الكحلاوي»، من تلاميذها وأقاربها والعاملين في جمعية الباقيات الصالحات، وهو المشهد نفسه مع جنازة أنيسة حسونة، حيث شارك الكثير من محبيها وتلاميذها والعاملين من مستشفى الناس، ومركز مجدي يعقوب للقلب، ومؤسسة النادي الأهلي للتنمية المجتمعية، وهي المحطات التي تطوعت "حسونة" بالعمل فيها.

وحرص عدد من المشاهير على حضور صلاة الجنازة على الراحلة، إذ شارك والكابتن محمود الخطيب، رئيس النادي الأهلي، والدكتور عادل العدوي وزير الصحة الاسبق، والنائب محمد الجارحي، عضو مجلس ادارة النادي الاهلي، والدكتور أيمن ممدوح عباس، رئيس مجلس أمناء مستشفى الناس للاطفال، في صلاة الجنازة على الراحلة الدكتورة انيسة حسونة، بمسجد الشرطة بـ 6 أكتوبر.

وتوفيت أنيسة حسونة أمس، عن عمر يناهز 69 عام، بعد معاناة مع مرض السرطان، وكان اخر ظهور للراحلة منذ ايام خلال تكريمها من قرينة الرئيس السيدة انتصار السيسي، في احتفالية يوم المرأة العالمية.

أنيسة حسونة البرلمانية السابقة، الرئيس التنفيذي لمستشفي الناس للأطفال، رحلت عن عالمنا أمس الأحد بعد صراع مرير مع مرض السرطان، عن عمر يناهز 69 عامًا، وكانت أول سيدة تنتخب أمينا عاما للمجلس المصري للشؤون الخارجية، وجرى اختيارها على قائمة أقوى 100 عربية على مستوى العالم عن مجال المجتمع والثقافة، وكان آخر ظهور لها قبل أيام في احتفالية المرأة المصرية، وحصلت على تكريم من السيدة انتصار السيسي، قرينة الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وحصلت حسونة على بكاليوريوس الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، ثم بدأت عملها بالسلك السياسي، حين شغلت منصب الملحق الدبلوماسي بوزارة الخارجية المصرية، ثم عملت في مجلس الوحدة الاقتصادية العربية بجامعة الدول، وتقلدت منصب مدير عام منتدي مصر الاقتصادي الدولي، وهي محاضرة في المعهد الدبلوماسي بوزارة الخارجية والمعهد المصرفي، ثم كانت أول امرأة تنتخب كأمين عام للمجلس المصري للشئون الخارجية، وكرمتها.

Go to top of page