السبت 24 يوليه 2021
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين

خاص| عم فهمي يروي لـ «بصراحة» كواليس لقائه مع الرئيس السيسي: مصدقتش نفسي لما لقتني قدامه وبكيت.. قالي تعالى ياحج أنت زي والدي وطلباتك أوامر.. وربنا بعته لإنقاذ الغلابة

موقع بصراحة الإخباري

كشف فهمي محمد حسن، المسن، الذي قابل الرئيس عبد الفتاح السيسى، اليوم الجمعة، خلال جولة تفقدية لعدد من المشروعات بمنطقة شرق القاهرة، تفاصيل مقابلته مع الرئيس.



 

كنت نازل وقت الصلاة الجمعة أجيب فطار، بهذه الكلمات بدأ عم فهمي يروي تفاصيل مقابلة الصدف مع الرئيس قائلًا «كنت نازل وقت الصلاة أجيب فطار ليا أنا وزوجتي، لقيت ناس كتير متجمعين، روحت أشوف في إيه، اتفاجئت بأن الرئيس واقف وبيتكلم مع مسئول كبير مصدقتش نفسي وقتها»، متابعًا لقيته بيقولي تعالى ياحج أنت زي والدي أطلب اللي انتا عايزه وطلباتك مجابة».

 

 

 

 

 

 

واستكمل «قولتله كنت مجند في حرب اليمن عام 1962 وحصلت على قطعة أرض زراعية بسبب مشاركتي في الحرب، وتسلمها مكاني أخي الكبير وحتى الآن لم اتمكن من الحصول عليها لتكون لأولادي في المستقبل، فطالبت من الرئيس بأن يتم استرجعها».

وأضاف، طلبت من الرئيس بتوفير فرص عمل لأبنائه، والحاصلين على دبلومات فنية، منوهًا إلى أن أحد أبنائه لديه إعاقه في قدميه، ومتزوج ويعول طفلتين، ولا يعمل.

 

 

وأكد عم فهمي، أن مسئولين من الرئاسة أخذوا بياناتي كاملة عقب انتهاء المقابلة، وبعدها بساعة تقريبًا تلقيت اتصال من وزير الزراعة ووزيرة التضامن، الذين أكدوا فيها أن طلباتي كلها مجابة وحددوا ميعاد لمقابلتي غدًا في مقراتهم.

 

وقال إنه أرسل خطابا للرئيس عبد الفتاح السيسي، بخصوص تمليك الأرض، وكنت أتمنى مقابلته، وكنت بدعى ربنا أقابله، قائلا: «سبحان الله قابلته وبكيت لما شوفته مكنتش مصدق»، والريس قال لي: «كل طلباتك مجابة، والريس ربنا بعته لإنقاذ الغلابة».

 

 

 

 

Go to top of page