الخميس 17 يونيو 2021
حالا
رئيس التحرير
محمود سعد الدين

علي ربيع في حوار خاص مع موقع بصراحة.. فكرة مسلسل أحسن أب جذبتني.. الأطفال يحبون مشاهدتي.. وتقديم أعمال تناسب جميع الفئات العمرية هدفي.. والشارع ترمومتر قياس نجاح العمل

على ربيع  موقع بصراحة الإخباري
على ربيع

أهدف إلى تقديم أعمال تناسب جميع الفئات العمرية، وأحب العمل مع المخرج معتز التونى، وبنفهم بعض فى الشغل، وردود الأفعال أسعدتنى، وردود الأفعال في الشارع أقيس بها نجاح العمل.



بهذه الكلمات بدأ الفنان علي ربيع نجم مسرح مصر الشهير، حوارة مع موقع «بصراحة»، في إطار الحديث عن نجاح مسلسل أحسن أب الذي يخوض به السباق الرمضاني 2021.

 

حاز نجم مسرح مصر الفنان الكوميدى على ربيع على إعجاب الكثيرين من خلال مسلسل أحسن أب الذى يخوض به المارثون الرمضانى الجارى، حيث يناقش المسلسل قضية اجتماعية هامة، وهى العلاقة بين الأبناء والأباء، ويقدمها ربيع من خلال قالب كوميدى لايت.

 

وإلى نص الحوار:

ما رأيك فى ردود الأفعال حول الحلقات الأولى من المسلسل؟

الحمد لله ردود الأفعال أسعدتنى للغاية، فالجمهور يقابلوننى فى الشارع، وأرى السعادة والرضا على وجوههم، فمقياسى الأول على نجاح الأعمال هو الشارع، وليس السوشيال ميديا، فالسوشيال ميديا من السعل أن يقوم الفنان بدفع مبلغاً من المال ويقوم بعمل ضجة على وسائل التواصل الاجتماعى، ولكن الشارع هو مقياس حقيقى وصحيح على نجاح الأعمال.

 

الأطفال يحرصون على مشاهدة مسلسل أحسن أب.. فهل المسلسل مستهدف شريحة الأطفال؟

العمل مستهدف الفئتين، الأباء والأبناء، ولكن بشكل عام الأطفال يحبون أعمالى جدا وهذا لمسته فى كل المسلسلات التى قدمتها من قبل، حيث أجدهم متعلقين بما أقدمه، كما أننى بشكل شخصي أحب جدا هذه الشريحة وأقصد أن أقدم أعمالا للأطفال ليستمتعوا بها ويكبروا عليها، والعائلة كلها أيضا تستمتع بها لأننى أحب أن توجه أعمالى للأسرة كلها.

 

 

التجربة الأولى لك مع المسلسلات الـ 15 حلقة.. فلماذا خوضت هذه التجربة؟

الحقيقة أنه من وجهة نظرى ربما يكون العمل مكونا من 15 حلقة أفضل كثيرا من عمل آخر مكون من 30 حلقة، حتى لا يكون هناك تطويل فى الأحداث دون داع، خاصة أن المسلسلات الكوميدية لا تحتاج إلى تطويل، وبالتالى فإن 15 حلقة أفضل بكثير من 30 حلقة، كما أعتبرها فرصة لنجرب هذا النوع من الأعمال ونرى كيف ستكون النتيجة بعد ذلك.

 

 

غياب المسلسلات الكوميدى عن هذا الموسم.. هل جاء فى صالح علي ربيع؟

أنا لا أحسب الأمر بهذه الطريقة ولا أراه من هذا المنظور، لأننى أحب أن تكون هناك أعمال كوميدية كثيرة معروضة حتى يستمتع الناس، وقد يكون هذا الأمر فى صالحى لأنه سينعكس على مشاهدة مسلسلى بشكل أكبر لأنه لا توجد أعمال كثيرة، وربما تكون المشاهدة أيضا أكبر من أى عام مضى لهذا السبب، لكنى في الحقيقة لا أعرف السبب وراء قلة الأعمال الكوميدية المنتجة هذا العام.

 

 

ليست المرة الأولى التى تتعاون فيها مع المخرج معتز التونى.. فما هى الكواليس بينكم؟

أحبه جدا فهو مخرج فاهم وشاطر فى شغله، ونفهم بعض بسهولة وتجمعنا علاقة قوية منذ سنوات طويلة، وهو من أهم المخرجين الكوميديانات وخفيف الدم والعمل معه ممتع، وكما يقولون بالمعنى الدارج «بنلاقى بعض فى الشغل» والموضوع كله بالصدفة حيث يتفق على إخراج العمل ويكتشف أنى بطل المسلسل أو الفيلم، وآخر أفلامى قدمتها معه فيلم «الخطة العامية».  

 

 

Go to top of page